في عملية نوعية لخلية الصقور “تم القضاء على اخر معاقل داعش بالعراق”

wait... مشاهدةآخر تحديث : الثلاثاء 2 يناير 2018 - 9:49 مساءً
في عملية نوعية لخلية الصقور “تم القضاء على اخر معاقل داعش بالعراق”

خاص – واع

فجرت خلية الصقور وفرقها التكتيكية في صحراء غربي الرمادي،اليوم الثلاثاء، احد الإنفاق المزدوجة والسرية لقيادات عصابات داعش الارهابية المخصص لتجهيز السيارات المفخخة واعداد الانتحاريين .

وقال رئيس الخلية (أبوعلي البصري) في تصريح خاص لوكالة الانباء العراقية (واع) ان ” قوة من خلية الصقور وفرقها في  البصرة وكربلاء تمكنت من تفجير موقعا للإنفاق السرية لعصابات داعش الارهابية في صحراء غرب الانبار تدميرا كاملا”.

واضاف ان” عملية تطهير الصحراء الغربية نفذت بناء على معلومات استخبارية تفيد بان بعض القيادات والعناصر الإرهابية الهاربة من المناطق المحررة اختفأت  في نفق مزدوج من الصعب الكشف عنه  بالطرق الاعتيادية لانه بعمق 12 مترا في صحراء غرب الانبار ، وعلى مسافة  أكثر من 100 كم عن محافظة كربلاء المقدسة  و50 كم عن  طريق النخيب الذي يرتبط  بالطريق السريع غرب الانبار والتي كانت مركزا لاستهداف المحافظات المقدسة والجنوبية”.

واكد البصري بعد “عرض المعلومات والمخطط التنفيذي على وزير الداخلية قاسم الاعرجي قامت الخلية بتشكيل فريق استطلاع بري لمعاينة ودراسة الموقع وجمع المعلومات تمهيدا للقيام بالمهمة التي وصفها ب”العملية النوعية” التي نفذت فجر يوم 26 كانون الاول الماضي”. مؤكدا انه “تم  العثور على عبوات وسيارات مفخخة  داخل النفق الذي يمتد تحت التلال والكثبان الرملية بعمق 12مترا”، مبينا ان” النفق يؤدي الى مطبخ  وسلم طوارئ وغرف مخصصة لضيافة الانتحاريين والقيادات الإرهابية الهاربة التي يقطنها الارهابيون ابو اسلام، وأبو ياسر، ومايسمى بوالي الجنوب معتز علي صالح العيثاوي ، والارهابي ابو ثابت مسوؤل الأمن في مايسمى بولاية بغداد اضافة الى عدد من الانتحاريين” ،كاشفا ان هذه القيادات والعناصر الارهابية  التي صادف وجودها في هذا المكان البديل تم ملاحقتها واستهدافها ضمن عملية ثانية سيعلن عنها لاحقا.

يذكر ان رئيس الوزراء اشار لهذه العملية خلال مؤتمره الصحفي الذي عقد في كانون الاول الماضي في بغداد حيث قال بان “قواتنا الامنية ستنجز عمليات التطهير النهائية لداعش في صحراء الانبار الغربية ليتم القضاء على داعش نهائيا في البلاد”.

رابط الخبر على موقع وكالة الانباء العراقية

2018-01-02 2018-01-02
.