الحزن العراقي

wait... مشاهدةآخر تحديث : الخميس 5 أكتوبر 2017 - 9:32 صباحًا
الحزن العراقي
سامر المشعل

الاغاني العراقية لم تنعزل أو تبتعد عن تأثيرات الطقس الحسيني وانثيالاته الروحية، لا سيما ان اغلب الشعراء والملحنين هم من مدن الجنوب والوسط، التي يغلف وجدانها وذاكرتها الوجع الجنوبي الممزوج بالحزن الكربلائي. لذا جاءت الاغنية السبعينية مشبعة بالشجن والاسى ومتواشجة مع طقوس العزاء على مستوى الايقاعات والالحان، لكن بكلمات عاطفية تعبر عن رقة المشاعر الانسانية. وهناك الكثير من الادلة والشواهد الغنائية التي نجدها في الحان محمد جواد اموري وكوكب حمزة وكمال السيد ومحسن فرحان، ومنها أغنية”ابنادم” التي لحنها كوكب لصوت المطرب حسين نعمة وهي من كلمات ابو سرحان. حيث لحنها تحت تأثير مواكب العزاء الحسيني التي كانت تجوب شوارع مدينته الحلة، والمدينة تلبس ثوب الحداد على مقتل سيد الاحرار الامام الحسين (عليه السلام) في العاشر من محرم.  فتداخل في مخيلته وبلا شعور لحن وايقاع مستمد من طقوس التعزية، فجاءت الاغنية معبأة وعابقة بالحزن الكربلائي ومؤطرة بالحزن الكثيف.

2017-10-05 2017-10-05
admin