أصيب 26 شخصا على الأقل، الاثنين، عندما دخلت طائرة ركاب تابعة لشركة تشاينا إيسترن أيرلاينز، متجهة من باريس إلى مدينة كونمينغ في جنوب غرب الصين منطقة مطبات هوائية الأحد، بحسب ما ذكرته وكالة أنباء الصين الجديدة “شينخوا” الرسمية. وأصيب عدد من المسافرين على متن الرحلة (إم.يو 774) بكسور، عندما تسببت المطبات الهوائية العنيفة باصطدامهم بخزائن الأمتعة فوق رؤوسهم، أو سقوط الأمتعة عليهم وفق ما أوردت “شينخوا”.

وأشارت الوكالة إلى أن 4 أشخاص على الأقل في حالة خطرة.

وأعلنت “تشاينا إيسترن إيرلاينز” على موقعها الإلكتروني أنها وفرت الرعاية الطبية اللازمة للركاب، لكن لم تؤكد تفاصيل الإصابات.

وأضافت أنه يتعين على جميع الركاب على متن رحلاتها ربط أحزمة الأمان طوال الرحلة لضمان سلامتهم.

ونقلت الوكالة عن مسافر قوله “شعرنا بمطبات قوية مرتين ومطبات خفيفة ثلاث مرات. واستمرت العملية حوالي عشر دقائق”.

وهذا هو ثاني حادث تواجهه شركة الطيران في غضون أسبوع. ففي 11 يونيو اضطرت رحلة للشركة في طريقها إلى شنغهاي للقيام بهبوط طارئ في سيدني بعد ظهور شق كبير في غطاء أحد محركي الطائرة.

المصدر: وكالات