معصوم يبحث مع العاهل الأردني سبل مكافحة الإرهاب وتعزيز العلاقات

wait... مشاهدةآخر تحديث : السبت 20 مايو 2017 - 7:02 صباحًا
معصوم يبحث مع العاهل الأردني سبل مكافحة الإرهاب وتعزيز العلاقات

بغداد / الصباح عقد رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، مع الملك الأردني، عبد الله الثاني، اجتماعاً بحثا فيه العلاقات التاريخية بين البلدين، ومستجدات الأوضاع على الساحة العراقية، إضافة إلى القضايا الإقليمية الراهنة. وتم التأكيد، خلال مباحثات ثنائية موسعة، تلت الاجتماع الأول وعقدت في قصر الحسينية، وحضرها كبار المسؤولين في البلدين، على متانة العلاقات التي تجمع بين الأردن والعراق، وأهمية تعزيز التعاون والتنسيق بينهما في المجالات كافة، لاسيما السياسية والاقتصادية والأمنية، مشددين على ضرورة تفعيل عمل اللجان المشتركة لتحقيق نتائج ملموسة في التعاون الاقتصادي. وذكر بيان رئاسي، تلقته «الصباح»، ان «استقبالا رسميا جرى في قصر الحسينية بالعاصمة الاردنية عمان لرئيس الجمهورية فؤاد معصوم بحضور الملك عبد الله الثاني ملك المملكة الاردنية الهاشمية وعدد من كبار المسؤولين الأردنيين»، لافتا الى ان «مراسم الاستقبال ابتدأت بعزف السلامين الوطنيين العراقي والملكي الاردني ترحيباً بزيارة الرئيس معصوم ومن ثم فتش معصوم والعاهل الاردني حرس الشرف الملكي الهاشمي». وعقد الطرفان «اجتماعاً ثنائياً نوقشت خلاله العديد من الملفات المشتركة أهمها مكافحة الإرهاب في المنطقة إضافة الى السبل الكفيلة بتعزيز العلاقات الثنائية في المجالات السياسية والاقتصادية بين البلدين ومساعدة الجالية العراقية المقيمة في الاردن». وأضاف البيان ان الطرفين عقدا {اجتماعا موسعا ضم من الجانب العراقي أعضاء الوفد المرافق لرئيس الجمهورية ومن الجانب الأردني عددا مهما من كبار المسؤولين الاردنيين بحثت فيه السبل الكفيلة بتوسيع رقعة التعاون بين البلدين الشقيقين على مختلف المستويات، لا سيما الأمنية والاقتصادية، فضلاً عن آليات تفعيل اتفاقية التجارة الحرة بين البلدين»، مبيناً أنه «تمت أيضاً مناقشة عدد من القضايا التي تتعلق بأمن المنطقة وسبل مكافحة الارهاب فيها». رئيس الجمهورية الذي وصل الى الاردن، أمس الأول الخميس، للمشاركة في أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي (دافوس) بمنطقة البحر الميت، بحث مع رئيس مجلس الأعيان الاردني فيصل الفايز القضايا ذات الاهتمام المشترك وسبل تطوير العلاقات بين البلدين الشقيقين. وأكد معصوم، لدى لقائه نخبة متميزة من كبار رجال الاعمال والمستثمرين الاردنيين والعراقيين في المملكة الأردنية الهاشمية، أن الاستثمارات الأردنية تحظى بتقدير عالٍ في العراق، داعيا الى منح القطاع الخاص فرصة حقيقية للمساهمة في تطوير الاقتصاد العراقي. وقال معصوم، في بيان رئاسي: إن «الاستثمارات الأردنية تحظى بتقدير عالٍ على كافة المستويات في العراق الذي يعتبر المستثمرين الأردنيين شركاء استراتيجيين ويحرص على إزالة أية مشاكل تواجههم فيه»، مشيرا الى أن «اتفاقية تشجيع وحماية الاستثمار بين البلدين كفيلة بدفع عجلة التنمية الاقتصادية والاستثمارية بين البلدين الى الأمام». وشدد رئيس الجمهورية على «ضرورة تعزيز وتقوية المشاركة الحيوية للمستثمرين العراقيين المقيمين في الأردن والخارج، وتوفير التشريعات والمستلزمات الكفيلة بحماية حقوقهم ومصالحهم»، داعيا الى «منح القطاع الخاص فرصة حقيقية للمساهمة في تطوير الاقتصاد العراقي». من جانبهم، أكد المستثمرون الأردنيون والعراقيون متانة علاقات الأخوة والتعاون بين البلدين وحرصهم على تعزيزها»، داعين إلى «تفعيل أقوى للعلاقات المشتركة في المجالات الاستثمارية والاقتصادية كافة، وتجاوز التحديات السابقة بسبب استمرار إغلاق معبر طريبيل الحدودي ورفع الرسوم على البضائع الأردنية وحمايتها من التقليد».

2017-05-20 2017-05-20
حسين العسلاوي