رائد فضاء أميركي يشبّه ‘بلد الأرز’ بزحل

wait... مشاهدةآخر تحديث : الخميس 18 مايو 2017 - 10:16 صباحًا
رائد فضاء أميركي يشبّه ‘بلد الأرز’ بزحل

غازل رائد الفضاء الاميركي دونالد توماس حامل الرقم القياسي العالمي لأطول فترة إقامة على متن محطة الفضاء الدولية، لبنان وشبهه بكوكب زحل.

وشبه دونالد توماس “بلد الأرز” بكوكب زحل في جماله ورقيّه.

وزُحَل، واسمه مشتق من الجذر “زَحَل” بمعنى تنحّى وتباعد. ويُقال إنه سمي زُحَل لبعده في السماء، أما الاسم اللاتيني فهو “ساتورن” وهو إله الزراعة والحصاد عند الرومان.

وزحل هو الكوكب السادس من حيث البُعد عن الشمس وهو ثاني أكبر كوكب في النظام الشمسي بعد المشتري، ويُصنف زحل ضمن الكواكب الغازية

وعبر رائد الفضاء الاميركي عن عشقه لكوكب الذي دفعه من الصغر الى عشق النجوم، ثم ملاحقتها الى حدود الفضاء البعيدة، ليرسم العالم حكاية نجاح سطرها التاريخ لعالم الفضاء الذي رفضت تعيينه وكالة الفضاء الاميركية “ناسا” ضمن طاقمها ثلاث مرات لتوافق في النهاية على انتدابه بسبب مثابرته المستمرة ورغبته الجامحة في تحقيق حلم الطفولة.

ويزور عالم الفضاء الاميركي لبنان مستعرضا تجربته، وداعيا الشباب الى المبادرة والتعرف الى عالم الفضاء واكتشاف أسراره.

ووصل توماس إلى مطار رفيق الحريري الدولي- بيروت في زيارة إلى لبنان تستمر عدة ايام، يلقي خلالها محاضرات في عدد من الجامعات.

ويزور توماس بيروت في اطار مشاركته في برنامج “القادة الشباب”، ومن بين اهدافه تشجيع والهام الطلاب الشباب في العديد من الدول على تحقيق اهدافهم”.

وأعرب توماس عن “سعادته بمجيئه الى لبنان”، مشيرا الى “انه سبق وشاهد بيروت من الفضاء وها هو اليوم وصل الى ارضها.

وسيقام لعالم الفضاء مهرجان تكريمي في الثالث من شهر/أيار في قصر الأونيسكو.

وزار توماس ثانوية ا”لإيمان” في صيدا حيث التقى الهيئة الإدارية والتعليمية والطلابية.

وتحدث عن تجربته العلمية منذ كان صغيرا وحلمه الكبير في التحليق إلى الفضاء، وإنه بالإرادة والتصميم استطاع الوصول إلى هدفه رغم المحاولات الفاشلة التي سبقت ذلك.

وشرح للحضور مراحل وصوله إلى الفضاء وما سبق ذلك من تحضيرات، إضافة إلى كيفية الحياة داخل القمرة الفضائية.

وأثار دهشة الطلاب في ما رواه عن مشاهداته من صور رائعة للأرض التي لو خير بينها وبين العيش في كوكب آخر لاختار الأرض بأهلها ومناخها وطعامها اللبناني الشهي وخاصة في صيدا، وكان أروع ما رآه خلال رحلته شروق الشمس وغروبها.

كما استقل رائد الفضاء مع طلاب مدرسة “الحاج بهاء الدين الحريري” في صيدا مركبتهم الفضائية الافتراضية الى القمر.

ونظمت ادارة مدارس “الاشراق” برعاية المجلس البلدي لمدينة عاليه وبالتعاون مع جامعة البلمند ندوة علمية مع عالم الفضاء.

وعبر توماس عن ارتياحه “لزيارة لبنان والالتقاء مع الشعب اللبناني”، كما تحدث عن طريقة الاكل والشرب والتنقل والابحاث التي قام بها من الفضاء التي تخص الانسان والحيوان والنبات.

وافاد انه ذهب الى الفضاء عشر مرات.

وختم بدعوة الطلاب الى الانخراط في دراسة الفيزياء ليتسنى لهم فرصة الولوج في هذا العالم البعيد والساحر.

وجال رائد الفضاء الدكتور دونالد توماس في مدينة زحلة والقى محاضرة في مدرسة الثانوية “الانجيلية”.

والقى محاضرة حول تفاصيل الحياة اليومية التي يعيشها رواد الفضاء، وكيفية التأقلم داخل المركبة الفضائية مع انعدام الجاذبية.

كما سرد على مسامع الطلاب الامراض التي يتعرض لها رواد الفضاء كالاضطرابات السمعية والبصرية، وتصميمهم رغم ذلك على مواصلة رسالتهم العلمية.

وافاد توماس انه سيبقى راسخا في ذاكرته من جولته “المشهد المؤثر لطلاب يمثلون مشهد السير على القمر وغرسهم للعلم اللبناني على الكوكب الفضي”، وهو مشهد جعله يشعر “بالفخر بكل اللبنانيين وباصرارهم على الحلم”.

2017-05-18 2017-05-18
D